جسر أوفرتون

هناك الكثير من الحوادث الغريبة التي تحدث والتي يعجز العلم والعلماء عن تفسيرها رغم كل التكنولوجيا والتقدم التي وصل إليها عصرنا الحالي. من أغرب الأمور التي لم يجد لها العلماء تفسير حتى الآن هو جسر في دمبارتون بإسكتلندا يطلق عليه جسر أوفرتون، وهو من أكثر الأماكن التي تحدث فيها الأمور الغريبة الغامضة التي يعجز عن تفسيرها العلماء، وقد أطلق عليه الناس جسر الكلاب المنتحرة؛ لأنه من أكثر من خمسون عاماً وقعت الكثير من الكلاب من الجسر وانتهت حياتهم في قاع الوادي. حيث أن المجلة الإسبانية قامت بنشر قصة هذه الكلاب، وقالت أن العلم لم يجد تفسير لهذا الحدث الغامض حتى الآن، حيث أشارت أن الكلاب كانت تصل للجسر ثم فجأة وبدون أي مقدمات تقفز من الجسر وكأن هناك شيئاً ما يدفعها من أعلى الجسر. هناك الكثير من الأقوال عن جسر أوفرتون وحادثة الكلاب الغامضة، فهناك بعض الناس يعتقدون أن هناك شبح لسيدة يدفع الكلاب، وهناك من يقول أن رائحة الثدييات في الوادي تجذب الكلاب إليها.

By admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *