من منا لم يخطر على باله ولو مرة أن يری المستقبل، يرى الاحداث التي ستواجهه ليكون على أهبة الاستعداد لها عندما يرجع إلى زمنه. بالتأكيد أنت شخص ممن يتمنون رؤية المستقبل أو الرجوع للماضي؛ لابهار القدماء بأشياء غريبة تفعلها لتحصل على شهرة ومال لا حدود له، وحتى إذا لم يكن خيالك بهذا الاتساع فأنت بالتأكيد شعرت بعد موقف حزن أنك يجب أن تغير الأحداث يجب أن ترجع للوراء لتعدل ما حدث. كل هذا يصطحبه تمنى وجود آلة زمن للرجوع للماضي والسفر إلى المستقبل؛ لذا، سأصطحبك هنا في رحلة كيفية بناء اله زمن. أولا تعريف بالنظرية النسبية التي ستساعد في فهم كيفية السفر عبر الزمن: من المعروف أن الأبعاد لأي شيء هي ثلاثة أبعاد طول وعرض وارتفاع هذا هو المعروف لكن اينشتاين أضاف بعدا رابعا هو الزمن وأوضح أن الأبعاد لأي شيء هي أبعاد رباعية وتسمى الزمكان، وأوضح العلماء أن هذا الكلام نظري فقط يصعب تطبيقة في الحياة العملية. كيفية السفر الى المستقبل أولا أسهل ما يمكن هو السفر الى المستقبل فما تحتاجه هو عدة أشياء مستحيلة عمليا لكن تخيل، أولا: نحتاج سفينه فضائية تسير بسرعة 99.99% من سرعة الضوء أي يسير بنفس مقدار سرعة الضوء، ثم ابحث عن كوكب وليكن يبعد عن الأرض مسافة 500 سنه ضوئية ثم اركب السفينه وسافر إلى هذا الكوكب عند وصولك الكوكب فأنت استغرقت 500 عام صحيح لكن هذا بحساب الساعة على كوكب الأرض؛ لأن الساعة في الفضاء تختلف. ثم اجلس يوم عادي في هذا الكوكب وعد إلى أرضنا. أنت هكذا تكون استغرقت 500 سنه ضوئية ذهاب و 500 سنه ضوئية عودة أي أنك سافرت في عام 2021 ورجعت في عام 3021 لأنك استغرقت الف عام ذهاب وعودة لكن تخيل أنك سافرت في عمر العشرين من المفترض أن تصل الأرض وانت تمتلك 1020 عاما صحيح؟ لا، في الواقع كما قلت الزمن يختلف. بهذه الطريقة أنت سيكون عمرك عندما تصل الأرض هو 30 عاما فقط أي أن الرحلة في الفضاء لم تستغرق الف عام وإنما استغرقت 10 سنوات فقط وبهذا أنت تكون عدت إلى الأرض لتجد ما اكتشفه الآخرون خلال الألف عام هذه. وأتمنى لك الاستمتاع بالرحلة.

By admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *